یرتبط مفھوم التسییر الثقافي بمدى نجاح او اخفاق أي مؤسسة ثقافیة في وضع خطة واستراتیجیة لھا نجاعة في تسییر المشاریع الثقافیة المخولة لھا أو التي تراھا مناسبة لنشاط المؤسسة، ونخص ھنا جمیع المؤسسات الحكومیة و الخاصة، وبھذا یمكن للتسییر الثقافي أن یكون لھ دور مھم وفعال بعد النجاح في الالمام بالمفاھیم العامة و الكفاءة العملیة و المیدانیة لتسییر وإدارة المشاریع. ولھذا، یعتبر التعرف على المشروع والمفاھیم المرتبطة بھ ھي الأساس لفھم المشروع ومكوناتھ، وبالتالي تسییره بشكل سلیم، كما یمكن إدارة المؤسسة الثقافیة من الاتفاق على تعریف محدد، یتم العمل على أساسھ من قبل الجمیع.